قِصّة هِداية الحاج عبد الصمد بوشهري من الشِرك إلى التوحيد

| نشرت في: 2011-11-13 |




 

قِصّة هِداية الحاج عبد الصمد بوشهري من الشِرك إلى التوحيد

ومن الظُلمة إلى النور .. ومن دين الرافضة إلى دين الإسلام الحق!

 

كيف تسنّنت جميع عائلة الحاج عبد الصمد بوشهري وتركوا ديانة الرافضة؟

إليكم يا أهل الخليج هذه القصة الرائعة العجيبة!!

 

·      روى لي ولده الأكبر الأخ ( حامد بوشهري.. أبوعثمان ) قصة من أعجب وأورع ما سمعت  فيقول :

 

·      قبل خمسون عاماً مضت كان والدي الحاج حامد بوشهري من أكثر الشيعة ارتياداً للمجالس ( الشركية) والتي يسمونها زوراً وبهتاناً بـ ( الحسينية ) نسبة إلى سيدنا الشهيد الحسين بن علي رضي الله عنه وأرضاه وهو براء منها ومن روادها إلى يوم القيامة!

 

• ووالدي كان رجلاً ملتزماً وكريما ويرتاد ديوانه الكثير من الناس والفقراء.. وكان حريصاً على الاستماع إلى مجالس الذكر والدروس التي يلقيها السادة القادمين من النجف وقُـم..

 

·      ولقد رضع الحاج (عبدالصمد محمود بوشهري ) منذ صغره كما يرضع جميع الشيعة خزعبلات وأكاذيب سادة الرافضة بأن خلفاء المسلمين وأنسباء الرسول صلى الله عليه وآله وسلم هم أعداء آل البيت وأعداء رسوله والإسلام!!

 

·      وأن أشد الأعداء للرسول وآل بيته الأطهار هم أنسباؤه سيدنا أبوبكر الصديق وسيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنهم وأرضاهم وعن ابنتيهما المطهرتين أزواج النبي وأمهات المؤمنين برغم أنف كل زنديق وكافر!

 

 

·      ولقد تشرّب قلب الحاج عبدالصمد بوشهري هذه الأكاذيب القذرة في قلبه حتى صار يشتم أحباب رسول الله وانسباؤه كُل ما سمع اسميهما..!! وصار حاله كحال باقي الرافضة حيث يرددون كالببّغاء شتم الصديق والفاروق وباقي الصحب الكريم  ، ويرددون ما يسمعونه من كهّانهم السادة الكفار والزنادقة المعممين عليهم من الله ما يستحقون.

 

·      عندما بلغ الحاج عبدالصمد بوشهري ما يقارب خمساً وأربعون سنة..

 

قرر أن يُجدد حياته، بالحج إلى بيت الله الحرام..

 

·      وأراد أن يلتحق الحاج عبدالصمد بوشهري بأحد حملات الرافضة ولم تكن آنذاك سوى حملة واحدة للرافضة حيث أن عددهم لم يكن يتجاوز آنذاك سوى 2 % من تعداد السكان.

 

كان منزل الحاج عبدالصمد بوشهري في منطقة ( بنيد القار ) حيث وكر الرافضة ــ وما يزال ! ــ وكان الحاج عبدالصمد يعمل أميناً للصندوق في وزارة الصحة آنذاك..

·      قررت وزارة الصحة أن ترسل بعثة طبية كويتية للديار المقدسة كي ترعى صحة الحجاج الكويتيين في المشاعر في المقدسة.. وتم ترشيح اسم الحاج عبدالصمد بوشهري ليكون من ضمن البعثة الطبيىة للحج..

 

·      لكن الحاج بوشهري كان متحيراً هل يذهب مع البعثة الطبية الكويتية أم يلتحق مع الحجاج الروافض بحملة الرافضة ( الوحيدة آنذاك )..!

 

 

·      استشار رئيس البعثة الطبية في وزارة الصحة المرحوم (إبراهيم المضف) في الأمر.. فنصحه بأن يذهب معهم حيث أن إمكانيات البعثة الطبية تتفوق على باقي الحملات من حيث التجهيز والحافلات.. وقال له :

يا أخي عبدالصمد بعد أن نصل إلى الديار المقدسة يمكنك أن تلتحق بمن تريد من الحملات وتزور من تشاء منهم فالأمر فيه سعه ونحن لا نقيّد أحداً معنا .

 

·      وفعلاً  قرر الحاج عبدالصمد أن يرتحل مع البعثة الطبية الكويتية على أن يلتحق بالحجاج الشيعة لأداء مناسك الحج الخاصة بدينهم..

 

·      قدّر الله تعالى أن تتوقف البعثة الطبية في المدينة المنورة عدة أيام قبل التوجه إلى مكة المكرمة.. وتوافق ذلك مع وصول حملة الرافضة إلى المدينة المنورة..

 

·      استأذن الحاج عبدالصمد من البعثة الطبية .. وذهب فوراً إلى حيث توقفت حملة الرافضة.. فوجدهم يستعدون للتوجه سيراً على الأقدام إلى زيارة القبر الشريف بالمسجد النبوي ..

·      وقف فيهم مرشد الحملة ( سيدهم المعمم المزعوم !) وقال الآن سنتوجه جميعاً لزيارة قبر الرسول الأعظم .. فقالوا جميعاً خلفه وبالطريقة العراقية المائعة:

 

(( اللهمااا صليييي على مُحمااااد وآلييي محماااد)) !!

 

·      وفي الطريق قال لهم سيدهم المزعوم :

 سوف أقوم عند القبر بالدعاء بصوت منخفض وانتم رددوا ورائي ما أقول..

 

·      يقول الحاج عبدالصمد.. دخلت المسجد النبوي وأصابتني رعشة من الهيبة والإجلال .. حيث أني سأقف عند قبر المصطفى الهادي صلى الله عليه وآله وسلم .. يقول .. ومشيت مع رواد الحملة ويتقدمنا السيد المعمم ثم وقفت الجموع عند القبر الشريف وأخذت تدعوا وتردد ما يقول السيد عند القبر النبوي..

 

يقول الحاج عبدالصمد .. وبينما نحن وقوفاً عند القبر الشريف ..

 

·      إذ رأيتُ رجلاً مسناً من أهل المملكة يقف بقربي وسمعته يسلم على المصطفى قائلا :

السلام عليك يا رسول الله ورحمة الله عليك وبركاته ،  جزاك الله عن أمتك خيراً ، وضاعف لك الحسنات ، وأحسن إليك كما أحسنت إلى الأمة ..أشهد أنك قد بلغت الرسالة ، وأديت الأمانة ، ونصحت الأمة ، وجاهدت في الله حق جهاده.. اللهم آتِ محمداً الوسيلة والفضيلة وأبعثه المقام المحمود الذي وعدته .. إنك لا تخلف الميعاد..

 

فتعجب الحاج عبدالصمد من أدب الدعاء ورصانته من هذا العجوز السعودي..

 

·      يكمل الحاج عبدالصمد كلامه لولده الأكبر ( حامد بوشهري ) فيقول.. كانت المفاجأة عندما شاهد هذا الرجل العجوز .. يلتفت على يمين القبر النبوي الشريف ثم سمعته يقول :

السلام عليك يا أبا بكر الصديق ورحمة الله وبركاته ، رضي الله عنك يا أبا بكر ، وجزاك الله عن أمة محمد صلى الله عليه وآله وسلم خيراً ..

 

فصُعقت مما سمعت!

 

ثم ازدادت دهشتي أكثر عندما رأيت هذا الرجل المُسن يلتفت يسار القبر الشريف ثم يقول :

 السلام عليك يا عمر بن الخطاب ورحمة الله وبركاته رضي الله عنك يا عمر ، وجزاك الله عن أمة محمد صلى الله عليه وآله وسلم خيراً ..!

 

·      يقول الحاج عبدالصمد .. فلم أتمالك نفسي .. ووضعت يدي على كتف الرجل العجوز وقلت له :

     يا عمي أنت الآن جاي لقبر الرسول ولا جاي لقبر أبو بكر وعمر عشان تسلم عليهم ها هُنا !؟

 

·      فقال الرجل العجوز : يا أخي ولِم لا أسلم عليهما وأنا الآن واقفٌ عند قبريهما !؟

فهذا قبرُ سيدنا أبو بكر وهذا قبر سيدنا عمر ..!

 

·      فقلت له وقد أرتفع صوتي ـــ ولم أكن أعلم بأن من نشتمهم صباح مساء في "بنيد القار" وفي مجالسنا الشركية الحسينية هما ضجيعا قبر نبينا محمد صلى الله عليه وآله وسلم!! حيث أننا لا نسميهم إلا بالجبت والطاغوت كما حفظونا وعلمونا سادتنا وكبرائنا ممن أظلونا السبيل .. فيكف يكون أعداء الإسلام وأعداء الله ورسوله مدفونان في مكان واحد مع سيد الأنبياء والبشرية جمعاء !!؟ ـــ  فقلت له :

 

   أنت تمزح يا رجل .. أنت أكيد تضحك !؟ ماذا تقول يا رجل !؟

 

وسمع الناس صوتي وقد ارتفع من دون أن أشعر .. وتعجب الرجل العجوز من استنكاري الشديد لما قاله لي بأنه هنا أيضا قبر أبو بكر.. وقبر عمر ..

 

·      فأتيت إلى سيدنا المزعوم وهو واقف مع باقي الخراف الضالة من رواد الحملة .. فقلت له وبصوت عالٍ :

يا سيدنا .. يا سيدنا .. إلحق شوف هذا إيش قاعد يقول!!

يقول هنا مدفون أبوبكر وعمر !!

 

     فقال السيد المعمم لي :    أي نعم صحيح يا عبدالصمد.. أي نعم صحيح يا عبدالصمد .. هنا مدفون السيد أبو بكر الصديق والسيد عمر بن الفاروق ..

فصرخت أمام الناس !!! إيش تقول !؟

الصديق !!؟ إيش تقول : الفاروق !!؟

 

"هذول مو " الجبت والطاغوت اللي علمتونا أنهم أعداء الله ورسوله !!؟

شلون .. شلون صدّيق وفاروق !؟ فهمني يا سيدنا !؟؟

فرأيت السيد ( يغمز لي بعينه !!) ويقول يا عبدالصمد ... خلاص أرجوك لا تفضحنا أمام الناس .. لمّا نرجع للحملة .. راح أفهمك كل شي !!

 

·      فقلت : وصوتي قد أرتفع أكثر وأكثر والناس تجمعت حولنا :

لا.. لا لا  والله ما أمشي من هذا المكان حتى أتفهمني الآن كيف يدفن الجبت والطاغوت عند رسول الله !!؟

·      كيف يقبل المسلمين بذلك!؟ كيف يقبل سيدنا علي بن أبي طالب ؟ كيف يقبل أهل البيت أن يدفن الكفار مع الرسول !؟!

أليس أبوبكر اغتصب حق فاطمة مثل ما علمتمونا !؟

أليس عمر كسر ضلع الزهراء مثل ما حفظتمونا !؟

 

كيف يقبل أهل البيت بعد هذا كُله أن يدفنوا هؤلاء الكفار مع رسول الله !؟ 

 

·      فقال لي يا عبدالصمد.. الدولة الأموية هي التي دفنتهم بهذا المكان !!

 

·      فقلت يا سيدنا .. أنا لستُ فقيهاً في ديننا الإثنى عشري .. لكن الله عرفناه بالعقل .. شلون الدولة الأموية دفنتهم والأمويين جاءوا بعد سيدنا علي!!؟

 وسيدنا علي والعباس ماتوا بعد أبو بكر وعمر !؟

أنتا ( مو ) تقول أن سيدنا علي هو الحيدر والكرار وكان لا يخاف في الله لومة لائم!؟

 كيف يسمح هو وأهل بيته أن يُدفن هذين الكافرين مع سيد الأنبياء بمكان واحد!؟!؟

يقول فتكالب الناس علينا .. وهرب السيد مع باقي الخِراف الضالة من عند القبر .. وأنا اصرخ بين الناس فهموني يا ناس .. أنا بحلم ولا بعلم !؟

 

والناس تهدأ من روعي وتقول أذكر الله يا شيخ أذكر الله يا شيخ..

 

·      وتقدم إليّ أحد المشايخ في الحرم .. ومسكني وقال لي إيش بُــك يا رجل تصرخ عند القبر النبوي ..

  هذا لا يجوز .. والله يأمرنا بأن نخفض أصواتنا عند النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال :

(( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَرْفَعُوا أَصْوَاتَكُمْ فَوْقَ صَوْتِ النَّبِيِّ وَلَا تَجْهَرُوا لَهُ بِالْقَوْلِ كَجَهْرِ بَعْضِكُمْ لِبَعْضٍ أَنْ تَحْبَطَ أَعْمَالُكُمْ وَأَنْتُمْ لَا تَشْعُرُونَ ، إِنَّ الَّذِينَ يَغُضُّونَ أَصْوَاتَهُمْ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ أُولَئِكَ الَّذِينَ امْتَحَنَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ لِلتَّقْوَى لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ عَظِيم.))

 

يقول الحاج عبدالصمد:

فما تمالكت نفسي وأخذت أجهش بالبكاء .. فقال لي الشيخ السعودي مالك يا أخي ما الذي حصل ؟

فقلت أنت تقول لي أن الله يأمرنا بأن نخفّض أصواتنا عنده كي لا نؤذي رسول الله ، وأن الله يمتحننا بخفض أصواتنا عنده .. بينما أنا منذ أن كنت صغيراً وإلى هذه اللحظة وأنا لا أنفك أشتم أصحابه ولا أتوقف عن سبّهم هم وأزواجه!!

 فإذا كان مجرد رفع الصوت عند الرسول يحبط الأعمال ويضيعها .. كمال قال الله تعالى ..فكيف بمن يشتم أصحاب الرسول وأزواجه طوال عُمره !؟

 

فقال الشيخ : أعوذ بالله تشتم أصحابه وأزواجه أمهات المؤمنين !؟

إيش أنتا رافضي ؟!

فقلت نعم أنا رافضي .. أنا زفت .. أنا .... !! وتوني الآن اعرف أني ضائع!

إني مضلّل .. إني مخدوع.. والله ثم والله ما كنت أعلم أن أبو بكر وعمر مدفونان مع النبي بمكان واحد !!

 

فهمني يا شيخ .. هل الله يغش نبيه !؟

هل الله يخون نبيه !؟

هل الله ما يريد أن يُكرم نبيه في قبره يعني ؟!؟

 

كيف يقبل الله تعالى أن يدفن مع النبي أناس كفار وأعداء لله !؟ كيف !؟

يعني سيدنا علي بن أبي طالب وأهل البيت ما يقدرون يعملون بوقتها شي ..

 

طيب حتى الله أيضا ما يقدر يعمل شي !؟

ويخلي الكفار مدفونين مع سيدنا محمد وفي أقدس مكان في الأرض ..

وفي الروضة الشريفة إلى يوم القيامة!؟

 

شلون هذه عقول تفكر !؟

 

كيف خبرني!؟

هؤلاء الذين علمونا أن نشتم هذه الرجلين .. هل هم مسلمين أم مجرمين !؟

 

·      والله يا شيخ الآن أدركت وتأكدت إما أن الله مقصّر في حق رسوله والعياذ بالله ... أو أن سادتنا ومعممينا خونة لله ولرسوله!!

 

فقال لي الشيخ لي :

يا أخي عبدالصمد أبو بكر الصديق وعمر الفاروق ليسوا فقط مدفونين مع النبي صلى الله عليه وآله وسلم بمكان واحد .. بل هم أنسباؤه وبناتهم ( عائشة وحفصة رضي الله عنهما ) أزواجه !! وهم أمهات المؤمنين بنص القرآن الكريم

 

فقلت الله يلعن سادتنا ..

 

الله يلعن معممينا ..

 

يعني الله يزوج النبي بالكافرات الفاجرات ويدفنه مع الكفار أيضا !؟!

 

 شلون ترهم هذه !؟  شلون تركب بالعقل !؟

 

وأخذت أبكي وأشهق من البكاء .. وأخذني الشيخ وضمني إليه وقال :

 

·      الحمدلله أن الله أزال عن عينيك الغشاوة ..

   فتعال معي يا أخي أعلمك كيف تتوضأ وتصلي صلاة رسول الله ... 
     فأخذني من بين الناس وتوجهنا إلى مكان قد خصصوه لماء زمزم.. فقال توضأ معي هكذا .. فتوضأت كما توضأ..

·       ووالله ما أن انتهيت من الوضوء حتى أحسست بانشراح في صدري وكأني للتو أعرف أنه (( لا إله إلا الله محمدٌ رسول الله )) ..!

 

·      يقول الحاج عبدالصمد.. وخرجت من المسجد النبوي الشريف وما إن وصلت إلى البعثة الطبية حتى رأيت بوجهي رئيس البعثة الطبية السيد إبراهيم المضف فضممته وأنا أبكي بكاءً مُراً ..

  

·      وقلت له أنا يا أخي إبراهيم المضف من هذه اللحظة قد دخلت الإسلام الحق ..

    أنا سني يا إبراهيم .. أنا من هذه اللحظة أتبرؤ من أن أقول أن الله أهان  رسوله وحبيبه صلى الله عليه وآله وسلم ..

      أنا من هذه اللحظة أتبرؤ من إهانتي لآل بيت رسول الله .. فهم أكرم وأرفع شأناً من أن يكونوا جُبناء أمام كلمة الحق..

    أنا من الآن أتبرؤ من الوقيعة بعرض رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فأزواجه الأطهار هم أمهات المؤمنين كما نص بذلك القرآن الكريم..

 

   أنا منذ هذه اللحظة أتبرؤ من شتم رسول الله ووصفه بالفاشل الذي لم يعرف كيف يربي أصحابه من بعده..!

  

·      إنني منذ هذه اللحظة أتبرؤ من أن أردد مع الرافضة شتائم اليهود في سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم ( محمد مات مات .. محمد خلّف بنات ) !!

 

·       رجع المرحوم عبدالصمد محمود بوشهري .. إلى الكويت بوجهٍ غير الوجه الذي ذهب بهِ..

 

·      رجع والإيمان يملأ قلبه ..

رجع والسكينة قد شرحت له صدره

رجع ونور الفهم قد حرر له عقله من ظُلمات الجهل والزيغِ والضلال ..

 

·      فجاء إلى أم أولاده ( أم حامد رحمها الله ) وقال لها يا زوجتي :

·       لقد دخلت إسلاماً غير الإسلام الذي أنخدعنا بهِ سنواتٍ طِوال.. لقد دخلت الإسلام الحق الذي لا كذب فيه ولا مِراء ولا أحقاد ولا شرك ولا بدع ولا شتائم ولا ضلال مبين ..

·      فإن كُنت ستدخلينه معي فأنت زوجتي .. وإلا فالحقي بأهلك..

 

·      فقالت والله ما عرفت منك إلا حُبك للخير ، وما أظن الله إلا قد وفقك لخير كبير ، وأنا معك ومنذ الآن أنا سُنية موحدة لله رب العالمين وأعوذ بالله من أشرك بالله أحداً..

 

·      يمُر عام .. وتحبل زوجته أم حامد.. فكان المولودُ ذكرا.. فسماه المرحوم عبد الصمد بـ ( عُمر ) فكان هو الولد الرابع بعد ابنه البكر ( حامد ) و( محمود ) و ( عادل )..

 

·      لمّا اهتدى الحاج عبد الصمد محمود بوشهري لتوحيد الله عزوجل.. انطلق إلى قاضي القضاة ومصلح الكويت المعروف الشيخ العلامة يوسف بن عيسى القناعي رحِمه الله..

 

·      فقصّ لهُ قصته وكيف منّ الله عليه بالنور بعد الظُلمة ، وبالتوحيد بعد الشِرك.. ففرِح به الشيخ القِناعيِ رحمه الله أشد الفرح .. وجعل لهُ مكاناً في مجلسه ، ثم أنكب الحاج عبدالصمد يتعلّم العِلم الشرعي وعقيدة التوحيد الخالصة على يد الشيخ يوسف القِناعي.. وكان له أبلغ الأثر في تفقيهه وتعليمه وتوجيهه .. حتى أصبح الحاج بوشهري من أكثر رواد المسجد التصاقاً بالله وحفظاً للقرآن ونصحاً الناس ووعظهم بما فيه صلاح الدُنيا والآخرة..   

 

·      ولقد قوبل المرحوم عبدالصمد من جيرانه الرافضة في بنيد القار باستنكار شديد عندما علموا أنه ترك ديانتهم ..

       فمنعوا أولادهم من أن يحتكوا بأولاده.. ومنعوا زوجاتهم من أن يزُرن زوجته ..

 

·       فصبر ودعا الله بالفرج .. وما هي إلا سنوات قلائل وإذ برزق الله يأتيه فيخرج من ( بنيد القار ) ليسكن في منطقة ( النُزهة )..

·      ثم توفى رحمه الله الحاج ( عبدالصمد محمود بوشهري ) وأورث عائلته كلها الدين الحق .. وتسنّنت من بعده جميع أفراد عائلته..

 

·      والرائع في الأمر أن كثيراً من أهل المسجد وكثيراً من أهله قد رأوا فيه رؤى طيبة في المنام بعد وفاته .. وكل الرُؤى التي شاهدوه فيها كان يرتدى لباساً أبيضاً شديد البياض وهو جالسٌ في مجلس طيب ومقام كريم وهو يقول:

 

 الحمدلله .. الحمدلله الذي هدانا لهذا وما كُنا لنهتدي لولا أن هدانا الله..

 

هذه بإيجاز قصة المرحوم الحاج عبد الصمد محمود بوشهري رحِمه الله تعالى وتقبله في الصالحين .. ولقد كتبتها وعيناي تذرفان الدمع من مشاهدها العجيبة ، التي أسأل الله العظيم أن نرى مثل هذه المشاهد العظيمة تتحقق في آلاف الأسر الضالة وأن تتكرر فصولها في الألوف من العوائل المُضلّلة .. التي نحب لها الخير والصلاح والهُدى كما نحبه لأنفسنا وأهلينا ..  

وصدق الله تعالى عندما قال وهو يخاطب نبيه صلى الله عليه وآله وسلم (( إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ))

 

·      اللهم تقبل المرحوم بإذن الله عبد الصمد محمود بوشهري في الصالحين وألحقه بالصديقين والشهداء وحُسن أولئك رفيقاً .. وأهدي اللهم قومي فإنهم لا يعلمون

آمين يا رب العالمين ..

 

أخوكم الكاتب

محمد يوسف المليفي
 
تويتر :
 
.
 

للأعلى m_f7@ :
إضافة تعليق:
الإسم:
التعليق:
يرجى إدخال العدد التالي:
   
 



قراءة التعليقات:
Sanaa
الله يجزاك كل الخير ويرحم الحاج عبدالصمد بوشهري

عبد الوهاب
السلام عليكم،
ألأخ الفاضل محمد المليفي المحترم،
أنا صديق مقرب لعائلة المرحوم و ابنائه المخلصين. و قد أخبروني أن الأخ أبو عثمان هو ليس الأخ الأكبر
 
و على فكرة أن حامد بوشهري ليس لديه اي اتصال باشقائه وذلك بسبب مواقفه الطائفية.
 
ومازال افراد العائلة يتناسبون مع المواطنين الشيعة ويصاحبونهم ويشاركونهم افراحهم و احزانهم من غير اي تفرقة و لا اي تعصب و هذا من فضل المرحوم الحاج عبدالصمد بوشهري الذي لم يتطاول على احد بلسانه سواء كان شيعي او سني.
 
شكرا ومع أطيب التمنيات

ثامر الرنيني
سبحان الله لهدرجه الرافضه بهم ؟ يعني هل يرضى الله عز وجل أن يدفن نبيّه بين كافران والعياذ بالله ويزوجه كافرات ؟ اعوذبالله من العمى :)